منازل تنفيذ Juliana Lahóz Arquitetura

بيت مساحته 113 متر مربع مناسب للباحثين عن الهدوء والراحة

آية علم الدين آية علم الدين

طلب تسعيرة

رقم غير صحيح. الرجاء التدقيق على المقدمة الدولية ورقم الهاتف
بالضغط على 'ارسال' أؤكد أنني اطلعت على سياسة الخصوصية ووافقت على معالجة المعلومات السابقة للحصول على طلبي.
privacy@homify.comتنبية: يمكنكم الرجوع عن هذه الموافقة في أي وقت عبر ارسال بريد الكتروني إلى
Loading admin actions …

في ولاية بارانا بجنوب البرازيل تقع هذه المزرعة ذات ال54,000 مترًا مربعًا والتي بني بها أحد الأكواخ الجميلة التي تستحق التجول داخلها واكتشاف الجمال في تصميمها ، واليوم اخترنا لكم هذا الكوخ لهذا الغرض.

مساحة الكوخ أو المنزل الذي نحن بصدد التجول به هي 113 متر مربع يطل على الطبيعة الخلابة من كل الاتجاهات وقد صممه المعماري JULIANA LAHÓZ ARQUITETURA وقد صمم خصيصُا للاسترخاء في أيام العطلات والأعياد وتجمع العائلة ..فهيا بنا نتجول داخل هذا المنزل الفريد:

واجهة المدخل

منذ الوهلة الأولى تقابلنا الطبيعة الساحرة والألوان الخلابة للورود والأشجار التي تملأ المزرعة وتحيط بالمنزل .

أما عن واجهة المنزل نفسها فنجدها جاءت لتكمل الطراز الريفي التقليدي عن طريق استخدام المواد التقليدية الطبيعية في تشطيب الواجهة، فنجد الطوب التقليدي مع الخشب الطبيعي الذي استخدم في الأسقف المائلة بأشكال متعددة و في الأبواب مع استخدام اللون الأبيض لطلاء الجزء العلوي من الواجهة.

الأسقف الخشبية

اتخذت الأسقف الخشبية المستخدمة في تغطية التراسات أشكالًا مميزة وجميلة، فنجد أن المصمم قد رص ألواح الخشب أعلى التراس الخارجي بشكل يسمح للشمس بتخلل الفراغ دون أن يزعج الجلوس فسمح بإضاءة وظل جيدين لوضع كراسي الخيزران الريفية الجميلة مع استخدام ألوان مبهجة في كسوتها.

كما نلاحظ أن استخدام الخشب في أرضيات التراس قد أكمل الصورة الجميلة للتراس و أضاف للطراز البلدي جمالًا خاصًا.

الطعام في الهواء الطلق

وفي الخارج حيث الهواء الطلق والطبيعة الخلابة نستطيع أن نجد اخنيار المصمم للمكان المناسب للطعام وإعداد الوجبات العائلية و حفلات الشواء في هذه المساحة المغطاة بألواح الخشب والتي تدلت منها وحدات الإضاءة المميزة المناسبة للأجواء الريفية مه استخدام الخشب في طاولة الطعام والمقاعد ، وكما استخدم الطوب الطبيعي والسيراميك ذو النقوشات المتداخلة والألوان المتعددة مما أثرى شكل الفراغين.

المطبخ الخارجي

في المطبخ لايختلف الأمر كثيرًا فنجد أن الحوائط المصنعة من الطوب قد استمرت في المطبخ مع السيراميك المنقوش ذو الألوان المتعددة ومع استخدام الخزانات الخشبية والأرفف الأسمنتية القوية لتحمل عوامل الجو في الخارج.

الفن في التفاصيل الصغيرة

هنا نجد أن أركان المطبخ كانت تحمل جمالًا خاصًا ولمسة فنية ممثلة في استخدام باب الخزانة ذو الزخارف مع التشكيل في الكتل الخرسانية استكمالًا للزخارف والنقوشات المبهجة في السيراميك.

الإضاءة المميزة

اختار المصمم لوحدات الإضاءة الخارجية شكلَا مميزَا على هيئة دائرة من الحديد المشغول ذو لمسة قديمة مما أعطى انطباعًا مميزًا بالطراز الريفي القديم حقق التوازن بينه وبين الحداثة في التصميم استخدام الطاولة والكراسي العصريين كما نرى بالصورة.

الإضاءة الطبيعية

من أحد الميزات الهامة في هذا التصميم هي استخدام الزجاج بمساحات كبيرة مما ساعد على استغلال المنظر الخارجي الجميل و التواصل مع الطبيعة المحيطة كما أنه وفر الإضاءة و التهوية الطبيعيتين المرغوبتين في الداخل والخارج.

المواد الطبيعية

وقد حرص المصمم على استخدام المواد الطبيعية المجلوبة من الطبيعة المحيطة مثل الطوب الحراري ذو اللون الفاتح والخشب الطبيعي و خشب الخيزران في الأثاث ، كما استخدم الخشب والسيراميك الدافئ اللون في الأرضيات مع الزجاج في الحوائط لضمان اتصالًا أكبر بالطبيعة الريفية المحيطة.

التراس من الخارج

في هذا الركن من التراس اختار المصمم أن يوجد جزءًا من الخصوصية والاسترخاء وربما تناول الإفطار لشخصين بشكل منفرد عن بقية الصخب المجاور للمطبخ فجعل السقف من البرجولة الخشبية البسيطة و وضع هذه الطاولة الدائرية الصغيرة وحولها مقعدان من الخشب يطلان على المنظر الرائع للمزرعة في جو من الهدوء والاسترخاء.

الحمام الأبيض

في الحمام نجد أن المصمم قد اختار اللون الأبيض لسيراميلك الحوائط والأجهزة كالمرحاض والحوض وخزانة الحوض مما أعطى للحمام اتساعًا وإضاءة أكثر وقد غلبت عليه العصرية أكثر من الطراز الريفي مع استخدام الباب من الخشب الطبيعي.

المنظر الخارجي للمزرعة

وهذا هو المنطر الذي نستطيع أن نراه عند النطر من التراس، الزراعات المختلفة والألوان المبهجة للورود والأشجار والنخيل ، مع البحيرة الصناعية الصغيرة التي علاها ذلك الجسر من الخشب الطبيعي وحوله الأرضيات الحجرية ذات الطابع الريفي الرائع .. هذا المكان حقًا هو مكان مناسب للاستجمام!

المظلة الخشبية

المظلة الخشبية أو البرجولة كانت من العناصر المميزة لتصميم هذا المنزل حيث تكررت في الحديقة الخارجية أوغطت جزءًا من البحيرة كما في الصورة هنا وكما استخدمت في تغطية أجزاء التراس المختلفة لأنها توفر الحماية من الشمس مع الحفاظ على التواصل مع الطبيعة والتهوية والإضاءة الطبيعيتين.

نظرة من الخارج على المنزل

البستان خارج المنزل لم يكن له الأثر الأكبر في روعة المنزل فقط وإنما وفر للعائلة اكتفاءًا من المحاصيل المنزلية التي يمكن زراعتها في هذه المساحة الكبيرة من المزرعة كما أن تنوع هذه المحاصيل خلق تنوعًا في الألوان المطل عليها المنزل مما أضاف للمنظر المبهر الخارجي فحقق ميزات متضاعفة من الفائدة الجمالية والنفسية والاقتصادية.

يمكنك أيضًا أن تتجول داخل هذا المنزل العائلي الرائع .

هل تفضل الطراز البلدي في المنازل لقضاء العطلات؟ شاركنا برأيك
 منازل تنفيذ Casas inHAUS

تريد مساعدة في إتمام مشروع بيتك؟ تواصل معنا الآن

إكتشف أفكار لمنازلكم