6 تصميمات لمطابخ تُشبه أصحابها

Seham Elminshawy Seham Elminshawy
Google+
Loading admin actions …

مثلها مثل أي جزء من المنزل، تتحدث المطابخ عن شخصيات أصحابها، وتعبر عن أذواقهم بصوت مرتفع، خاصة بالنسبة إلى هؤلاء الذين يحبون الطهو والأجواء العائلية، حيث نجد أن مطابخهم تتمتع بالدفء والحميمية، وتكون أغلبها مفتوحة على غرفة الطعام، وقد تكون أيضًا مفتوحة على غرفة المعيشة لمزيد من التواصل.

في التصميمات الست التي نستعرضها معكم اليوم، يمكننا ملاحظة الجوانب الشخصية لأصحابها بوضوح، في كل ركن وكل تفصيل في التصميم، حيث محبي التعلم، ومحبي التواصل، وأيضًا محبي التميز وحذب الأنظار، وغيرهم..

المحب للتعلم

هذا المطبخ العصري للغاية، يناسب الشخصيات المحبة للطبخ، والتي ترغب في تقديم أطباق مميزة بطريقة فاخرة، ويمكننا رؤية ذلك من خلال التلفاز الذي يساعد في تعلم الجديد من الأطباق، وسط ذلك التصميم الذي يُتيح التحرك بأريحية، والوصول إلى الفرن الحديث لإعداد أشهى الأطباق، وتقديمها ساخنة طازجة، على تلك الطاولة اللامعة، التي تم دمجها مع المطبخ، لتسهيل عملية التقديم بسرعة وبدون مجهود.

الشخصية القيادية

هذا التصميم الراقي، الذي قدمته شركة FRAHER المعمارية، يتحدث عن الشخصية القيادية لصاحبه، والذي لابد وأنه يحب التحرك بحرية في مطبخ متسع، والسيطرة على زمام الأمور من خلال الإعداد المنظم على طاولة كبيرة، تُتيح له الإبداع في تقديم الأطباق، والتي يسهل طهوها في ذلك الفرن الحديث، مع سهولة الوصول إلى المكونات في وحدات التخزين القابعة خلف منضدة المطبخ على مسافة ليست ببعيدة للغاية.

التواصل والحميمية

تصميم هذا المطبخ مثالي لهولاء الذين يميلون إلى الأجواء العائلية الحميمية، حيث دعوة الأصدقاء والأقارب لتناول وجبة شهية، على أن يتم الطبخ أثناء التواصل معهم، وهو ما أدى إلى تصميم المطبخ داخل مساحة مفتوحة تطل على كل من مائدة الطعام وغرفة المعيشة، حتى لا يترك الطاهي ضيوفه طويلًا، وحتى يُثير شهيتهم لتناول ما تنتشر روائحه في الأرجاء.

لأصحاب الشخصيات العملية

فقط لأصحاب الشخصيات العملية، يُصبح هذا التصميم خيارًا مثاليًا، فهو يوفر كافة المزايا التي يمكن أن يتمتع بها المطبخ، من حيث المساحة الواسعة التي تُتيح حرية التحرك، والتصميم المميز ذو الخزائن المتعددة، لتنظيم الأغراض وسهولة الوصول إليها، فضلًا عن المنضدة الكبيرة الممتدة طوليًا، مما يساعد على أعداد عدة أطباق بسهولة ويسر.

كما يتمتع تصميم هذا المطبخ، بالإشراقة النابعة من اللون الأبيض، والدفء المنبعث من اللمسات الخشبية، مع لمسة نابضة بالحياة تجسدت في تلك الشجيرة الصغيرة.

للشخصيات الغير تقليدية

على الرغم من الصدمة التي يُشعرك بيها في البداية، إلا أنه بالطبع يتحدث عن شخصية صاحبه، التي تبدو محبة لكل ما هو غير تقليدي وبراق، بل وملفت للنظر! بدءًا من اللون الأوركيدي الوسط، الذي سيطر على تصميم المطبخ بالكامل، وحتى قطع الديكور الفضية اللامعة، والثريا البراقة المتدلية من السقف المتعدد الإضاءات، حيث صُمم المطبخ من سطح لامع، يتماشى مع كل تلك الفضيات البراقة، والكراسي الغير تقليدية ذات الظهور المفرغة.

شخصية متعددة الجوانب

في النموذج الأخير، نجد أن المطبخ هذا يعود إلى شخصية متعددة الجوانب، تحب الجمع بين الرقيق والجذاب، والبسيط والمقوش، حيث تضمن تصميم المطبخ ألوان الجدران المحايدة، مع جزء منقوش بالزخارف الهندسية، يعلو طاولة الطعام ذات السطح الخشبي، الذي يتماشى مع طاولة الطعام الأنيقة والبسيطة في الوقت ذاته، كما نجد هناك اللون الأبيض المُشرق الذي سيطر على وحدات التخزين بالكامل، مع الاهتمام بإضفاء لمسات نابضة بالحياة من خلال المزروعة الخضراء والورود التي تُزين الطاولة.

لمزيد من تصميمات المطابخ، تفضلوا بقراءة المقال التالي، 7 طرازات مختلفة للمطابخ.

ما رأيك في التصميم الغير تقليدي للمطبخ؟
 منازل تنفيذ Casas inHAUS

تريد مساعدة في إتمام مشروع بيتك؟ تواصل معنا الآن

إكتشف أفكار لمنازلكم