منزل عائلي كبير

  1.  منزل عائلي كبير تنفيذ Jr Arquitetura + interiores
  2.  منزل عائلي كبير تنفيذ Kor Design&Architecture
  3. هل تحتاج مساعدة لتنفيذ مشروع بيتك؟
    هل تحتاج مساعدة لتنفيذ مشروع بيتك؟
  4.  منزل عائلي كبير تنفيذ แบบบ้านออกแบบบ้านเชียงใหม่
  5.  منزل عائلي كبير تنفيذ แบบบ้านออกแบบบ้านเชียงใหม่
  6.  منزل عائلي كبير تنفيذ BENPE ARQUITECTOS
  7.  منزل عائلي كبير تنفيذ ARENISCAS STONE
  8. هل تحتاج مساعدة لتنفيذ مشروع بيتك؟
    هل تحتاج مساعدة لتنفيذ مشروع بيتك؟
  9.  منزل عائلي كبير تنفيذ DR Arquitectos
    Ad
  10.  منزل عائلي كبير تنفيذ แบบบ้านออกแบบบ้านเชียงใหม่
  11.  منزل عائلي كبير تنفيذ Vida Arquitectura
  12.  منزل عائلي كبير تنفيذ jaguarq3destudio
  13.  منزل عائلي كبير تنفيذ MODOS Arquitectura
  14.  منزل عائلي كبير تنفيذ HOME
    Ad
  15.  منزل عائلي كبير تنفيذ G&J ARQUITECTURA
  16.  منزل عائلي كبير تنفيذ ELOARQ
  17.  منزل عائلي كبير تنفيذ ELOARQ
  18.  منزل عائلي كبير تنفيذ Innerspace
    Ad
  19.  منزل عائلي كبير تنفيذ SEKALA Studio
  20.  منزل عائلي كبير تنفيذ AAPA건축사사무소
    Ad
  21.  منزل عائلي كبير تنفيذ Design Group Latinamerica
  22.  منزل عائلي كبير تنفيذ HOME
    Ad
  23.  منزل عائلي كبير تنفيذ HOME
    Ad
  24.  منزل عائلي كبير تنفيذ Architecture Creates Your Environment Design Studio
    Ad
  25.  منزل عائلي كبير تنفيذ AREA - arquitectura y construcción
  26.  منزل عائلي كبير تنفيذ GS TALLER DE ARQUITECTURA
  27.  منزل عائلي كبير تنفيذ Armando Tomasi Architetto
  28.  منزل عائلي كبير تنفيذ Pooja
  29.  منزل عائلي كبير تنفيذ ภาคิน การช่าง
  30.  منزل عائلي كبير تنفيذ ARENISCAS STONE
  31.  منزل عائلي كبير تنفيذ แบบบ้านออกแบบบ้านเชียงใหม่
  32.  منزل عائلي كبير تنفيذ แบบบ้านออกแบบบ้านเชียงใหม่
  33.  منزل عائلي كبير تنفيذ Architecture Creates Your Environment Design Studio
    Ad

منزل العائلة الكبير

هناك خلط كبير عند الكثير من الناس بين مفهوم منزل العائلة الكبير ومنزل العائلة الصغير، ليس هذا فحسب بل أنهم لا يستطيعون التفرقة بين أبرز أنواع كلًا منهما وكذلك السمات الرئيسية والتكلفة والصيانة وغيرها من الأمور، لذا سنتطرق من خلال هذا المقال للحديث عن طبيعة تصميم منزل العائلة، وأكثر أنواعه انتشارًا حول العالم، وكثير من التفاصيل الهامة التي قد تكون مبهمة.

ما المقصود بمنزل العائلة الكبير؟

منزل العائلة الكبير هو مبنى أو هيكل معماري مُصَمّم لإيواء عدة عائلات مختلفة، كل عائلة منها لها وحدة سكنية منفصلة تتمتع فيها بقدر معقول من الخصوصية. النوع الأكثر شيوعًا من المنازل العائلية الكبيرة هو المبنى السكني التقليدي والذي يتكون من عدة طوابق، كلًا منها مقسم إلى وحدات سكنية صغيرة لا يمكن شراؤها بشكل فردي، حيث يكون المبنى بأكمله مملوكًا لفرد أو كيان واحد يقوم فقط بتأجير كلًا منها.

من أهم السمات التي تميز المنازل العائلية الكبيرة أو منازل الأسر المتعددة أنها تُعد من أقدم أنواع المنازل وأكبرها حجمًا، وهو ما يجعلها قابلة للتقسيم للعديد من الوحدات السكنية الصغيرة -كما أشارنا مسبقًا-، ومن ثم القيام بتأجيرها وتحقيق ربح كبير لمالك المنزل. وهنا يجب الإشارة إلى أن بعض المنازل متعددة الأسر تحظى بمداخلة منفصل لكل وحدة سكنية، في حين أن بعضها يشترك في المدخل الرئيسي.

عادة ما تُبنى المنازل العائلية الكبيرة في المناطق المكتظة بالسكان، مما يجعل العيش بها ليس بالشئ المثالي، لأن قاطنيها يعانون من الضوضاء الناتجة عن تلاحم الوحدات السكنية مع بعضها البعض والذي بدوره يؤثر على قدر الخصوصية الذي تنعم به أي عائلة تسكن بها.

أما عن انتشار منازل العائلة الكبيرة حول العالم، فهناك الكثير من الإحصائيات تؤكد قلة انتشارها مقارنة بمنازل العائلات الواحدة، حيث تمثل نسبتها على مستوى جميع أنحاء العالم 4 ملايين مسكن مقارنة بـ 90 مليون منزل مصمم للعائلة واحدة، وهذا ليس بغريب أو بالأمر المدهش وذلك ببساطة للأسباب الموضحة أعلاه.

في الوقت ذاته، لا يمكن إنكار قدرة المنازل العائلية الكبيرة على استقطاب فئات معينة من الجمهور نظرًا لتماشيها مع دخولهم المتوسطة، فلا شك أن العيش في منزل عائلي كبير أقل من حيث تكلفة الإيجار بالنسبة للكثيرين، علاوة على أن تكلفة الصيانة الدورية التي يخضع لها المنزل من وقت إلى آخر تكون مسئولية صاحب المنزل الذي يقوم بدوره بتقسيم المبلغ على جميع القاطنين فتكون التكلفة مقبولة للجميع.

أبرز أنواع منزل العائلة الكبير؟

الدوبلكس: وهو عبارة عن وحدتين سكنيتين في هيكل معماري واحد قائمًا بذاته ومملوك لشخص واحد. يميز هذا المبنى السكني أن الوحدتين كلاهما مفتوحًا على الآخر من خلال سلم داخلي وآخر خارجي يسهل عملية الانتقال بين الطابقين بسلاسة.

عادة ما يكون الدور الأرضي من الدوبلكس مخصص للمجال الحيوي للمنزل، أي لغرفة المعيشة، وغرفة تناول الطعام، ومعهما المطبخ، وحمام كبير للضيوف، ويطل هذا الدور على حديقة منزلية صغيرة غالبًا يكون بجانبها مرآب مستقل خاص بقاطني المنزل. أما عن الدور الثاني، فيكون مخصص لغرف النوم، وتكون كل غرفة ملحقة بحمام مستقل صغير.

المباني السكنية: هي ثاني أبرز أنواع المنازل العائلية الكبيرة والتي تضم مجموعة كبيرة من الوحدات السكنية المتراصة بجانب بعضها البعض بشكل أفقي، لا يتعدى المنزل منها الأربعة أدوار، ويتم تأجير كل وحدة سكنية منها لعائلة واحدة بشكل منفصل.

المنزل العائلي.. فرصة حقيقية للاستثمار

شراء منزل عائلي كبير أو منزل متعدد الأسر والعيش في وحدة سكنية من وحداته وتأجير البقية تعتبر استراتيجية مالية ذكية وناجحة بكل المقاييس خصوصًا في أيامنا هذه وأكثر من أي وقت مضى، والسبب يكمن هنا وراء زيادة عدد السكان المستمرة وتقلص المساكن، وهو ما يجعل من الأمر ضرورة ملحة مما يضمن أن الاستثمار في المنازل العائلية مثمرًا لا محالة!

المزايا والعيوب

أولًا: المزايا:

تكلفة منخفضة: أقل في التكلفة من المنزل العائلي الصغير.

فرصة حقيقية للاستثمار: من خلال تأجير وحداتها المتعددة لأكبر عدد من الأسر.

صيانة أقل: يميز العيش في منزل عائلي كبير عن منزل العائلة الواحدة مشاركة تكاليف الصيانة مع بقية السكان، على عكس الأول والتي يتحمل فيها المالك تكاليف الصيانة كاملة بمفرده.

تُبنى بجميع الأحجام: يمكن تصميم المنازل العائلية بأحجام ومساحات مختلفة.

ثانيًا: العيوب:

الضوضاء: لأن الوحدات السكنية في المنازل العائلية تتشارك مع بعضها البعض في جدار واحد أو أكثر، يمكن لأي عائلة أن تستمع إلى حديث أو مشادة عائلة أخرى مجاورة لها بسهولة، كما أن المنازل العائلية مثلما أشارنا من قبل عادة ما تبنى في المناطق المكتظة بالسكان وبالتالي تكون محاطة بالضوضاء والأجواء المزعجة.

خصوصية شبه منعدمة: لا تتمتع الوحدات السكنية داخل المنازل العائلية الكبيرة بقدر كافي من الخصوصية لنفس السبب المذكور أعلاه.

المساحة الصغيرة: على عكس المنازل العائلية الصغيرة، تجد الوحدة السكنية الواحدة داخل المنزل العائلي الكبيرة بمساحة محدودة نسبيًا.

خدمات مشتركة: في حال تواجد حديقة ملحقة بالمبنى السكني، فهي عادة ما تكون مشتركة بين مستأجري الوحدات السكنية المختلفة، وبالتالي نعود مرة أخرى لفكرة انعدام الخصوصية.

خبراء هوميفاي وتصاميم مميزة

من خلال هوميفاي يمكنك الوصول إلى عدد لا حصر له من الأفكار الملهمة لتصميمات المنازل العائلية الكبيرة وفيما يلي نعرض لكم مجموعة من أفضل النماذج:

منازل عائلية كبيرة متلاحمة ومترابطة

دوبلكس على النمط الحداثي بحديقة كبيرة مدهشة

منزل عائلي كبير.. راقي وأنيقمنزل

العائلة الكبير

هناك خلط كبير عند الكثير من الناس بين مفهوم منزل العائلة الكبير ومنزل العائلة الصغير، ليس هذا فحسب بل أنهم لا يستطيعون التفرقة بين أبرز أنواع كلًا منهما وكذلك السمات الرئيسية والتكلفة والصيانة وغيرها من الأمور، لذا سنتطرق من خلال هذا المقال للحديث عن طبيعة تصميم منزل العائلة، وأكثر أنواعه انتشارًا حول العالم، وكثير من التفاصيل الهامة التي قد تكون مبهمة.

ما المقصود بمنزل العائلة الكبير؟

منزل العائلة الكبير هو مبنى أو هيكل معماري مُصَمّم لإيواء عدة عائلات مختلفة، كل عائلة منها لها وحدة سكنية منفصلة تتمتع فيها بقدر معقول من الخصوصية. النوع الأكثر شيوعًا من المنازل العائلية الكبيرة هو المبنى السكني التقليدي والذي يتكون من عدة طوابق، كلًا منها مقسم إلى وحدات سكنية صغيرة لا يمكن شراؤها بشكل فردي، حيث يكون المبنى بأكمله مملوكًا لفرد أو كيان واحد يقوم فقط بتأجير كلًا منها.

من أهم السمات التي تميز المنازل العائلية الكبيرة أو منازل الأسر المتعددة أنها تُعد من أقدم أنواع المنازل وأكبرها حجمًا، وهو ما يجعلها قابلة للتقسيم للعديد من الوحدات السكنية الصغيرة -كما أشارنا مسبقًا-، ومن ثم القيام بتأجيرها وتحقيق ربح كبير لمالك المنزل. وهنا يجب الإشارة إلى أن بعض المنازل متعددة الأسر تحظى بمداخلة منفصل لكل وحدة سكنية، في حين أن بعضها يشترك في المدخل الرئيسي.

عادة ما تُبنى المنازل العائلية الكبيرة في المناطق المكتظة بالسكان، مما يجعل العيش بها ليس بالشئ المثالي، لأن قاطنيها يعانون من الضوضاء الناتجة عن تلاحم الوحدات السكنية مع بعضها البعض والذي بدوره يؤثر على قدر الخصوصية الذي تنعم به أي عائلة تسكن بها.

أما عن انتشار منازل العائلة الكبيرة حول العالم، فهناك الكثير من الإحصائيات تؤكد قلة انتشارها مقارنة بمنازل العائلات الواحدة، حيث تمثل نسبتها على مستوى جميع أنحاء العالم 4 ملايين مسكن مقارنة بـ 90 مليون منزل مصمم للعائلة واحدة، وهذا ليس بغريب أو بالأمر المدهش وذلك ببساطة للأسباب الموضحة أعلاه.

في الوقت ذاته، لا يمكن إنكار قدرة المنازل العائلية الكبيرة على استقطاب فئات معينة من الجمهور نظرًا لتماشيها مع دخولهم المتوسطة، فلا شك أن العيش في منزل عائلي كبير أقل من حيث تكلفة الإيجار بالنسبة للكثيرين، علاوة على أن تكلفة الصيانة الدورية التي يخضع لها المنزل من وقت إلى آخر تكون مسئولية صاحب المنزل الذي يقوم بدوره بتقسيم المبلغ على جميع القاطنين فتكون التكلفة مقبولة للجميع.

أبرز أنواع منزل العائلة الكبير؟

الدوبلكس: وهو عبارة عن وحدتين سكنيتين في هيكل معماري واحد قائمًا بذاته ومملوك لشخص واحد. يميز هذا المبنى السكني أن الوحدتين كلاهما مفتوحًا على الآخر من خلال سلم داخلي وآخر خارجي يسهل عملية الانتقال بين الطابقين بسلاسة.

عادة ما يكون الدور الأرضي من الدوبلكس مخصص للمجال الحيوي للمنزل، أي لغرفة المعيشة، وغرفة تناول الطعام، ومعهما المطبخ، وحمام كبير للضيوف، ويطل هذا الدور على حديقة منزلية صغيرة غالبًا يكون بجانبها مرآب مستقل خاص بقاطني المنزل. أما عن الدور الثاني، فيكون مخصص لغرف النوم، وتكون كل غرفة ملحقة بحمام مستقل صغير.

المباني السكنية: هي ثاني أبرز أنواع المنازل العائلية الكبيرة والتي تضم مجموعة كبيرة من الوحدات السكنية المتراصة بجانب بعضها البعض بشكل أفقي، لا يتعدى المنزل منها الأربعة أدوار، ويتم تأجير كل وحدة سكنية منها لعائلة واحدة بشكل منفصل.

المنزل العائلي.. فرصة حقيقية للاستثمار

شراء منزل عائلي كبير أو منزل متعدد الأسر والعيش في وحدة سكنية من وحداته وتأجير البقية تعتبر استراتيجية مالية ذكية وناجحة بكل المقاييس خصوصًا في أيامنا هذه وأكثر من أي وقت مضى، والسبب يكمن هنا وراء زيادة عدد السكان المستمرة وتقلص المساكن، وهو ما يجعل من الأمر ضرورة ملحة مما يضمن أن الاستثمار في المنازل العائلية مثمرًا لا محالة!

المزايا والعيوب

أولًا: المزايا:

تكلفة منخفضة: أقل في التكلفة من المنزل العائلي الصغير.

فرصة حقيقية للاستثمار: من خلال تأجير وحداتها المتعددة لأكبر عدد من الأسر.

صيانة أقل: يميز العيش في منزل عائلي كبير عن منزل العائلة الواحدة مشاركة تكاليف الصيانة مع بقية السكان، على عكس الأول والتي يتحمل فيها المالك تكاليف الصيانة كاملة بمفرده.

تُبنى بجميع الأحجام: يمكن تصميم المنازل العائلية بأحجام ومساحات مختلفة.

ثانيًا: العيوب:

الضوضاء: لأن الوحدات السكنية في المنازل العائلية تتشارك مع بعضها البعض في جدار واحد أو أكثر، يمكن لأي عائلة أن تستمع إلى حديث أو مشادة عائلة أخرى مجاورة لها بسهولة، كما أن المنازل العائلية مثلما أشارنا من قبل عادة ما تبنى في المناطق المكتظة بالسكان وبالتالي تكون محاطة بالضوضاء والأجواء المزعجة.

خصوصية شبه منعدمة: لا تتمتع الوحدات السكنية داخل المنازل العائلية الكبيرة بقدر كافي من الخصوصية لنفس السبب المذكور أعلاه.

المساحة الصغيرة: على عكس المنازل العائلية الصغيرة، تجد الوحدة السكنية الواحدة داخل المنزل العائلي الكبيرة بمساحة محدودة نسبيًا.

خدمات مشتركة: في حال تواجد حديقة ملحقة بالمبنى السكني، فهي عادة ما تكون مشتركة بين مستأجري الوحدات السكنية المختلفة، وبالتالي نعود مرة أخرى لفكرة انعدام الخصوصية.

خبراء هوميفاي وتصاميم مميزة

من خلال هوميفاي يمكنك الوصول إلى عدد لا حصر له من الأفكار الملهمة لتصميمات المنازل العائلية الكبيرة وفيما يلي نعرض لكم مجموعة من أفضل النماذج:

منازل عائلية كبيرة متلاحمة ومترابطة

دوبلكس على النمط الحداثي بحديقة كبيرة مدهشة

منزل عائلي كبير.. راقي وأنيق